الجهات المجتمعية في أبوظبي تُطلق عدداً من المبادرات التي تخدم قطاع تنمية المجتمع

الجهات المجتمعية في أبوظبي تُطلق عدداً من المبادرات التي تخدم قطاع تنمية المجتمع

أبريل 20 2019
أبوظبي
كشفت دائرة تنمية المجتمع – أبوظبي أن معرض أبوظبي الدولي للكتاب سيشهد الظهور الأول لعدد من الجهات المجتمعية تحت مظلة واحدة، وذلك عبر المشاركة في "المنصة الاجتماعية الموحدة"، في خطوة تهدف إلى تعزيز الوعي بالدور الذي يقوم به قطاع تنمية المجتمع اتجاه مختلف شرائح مجتمع إمارة أبوظبي.

وتقام الدورة الـ 29 لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في الفترة ما بين 24 إلى 30 أبريل الجاري تحت شعار " المعرفة.. بوابة المستقبل " على مساحة 26 ألف قدم مربع، بمركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وتأتي هذه المشاركة في خطوة تؤكد مساعي الدائرة وشركائها من الجهات الاجتماعية، لإبراز الدور الحيوي الذي يلعبه قطاع تنمية المجتمع في تعزيز المشهد التنموي المزدهر في إمارة أبوظبي، عبر الأنشطة المتنوعة والهادفة، والتي تتماشى مع أهمية هذا المحفل الثقافي العريق الذي تنظمه إمارة أبوظبي، ويشارك فيه أكثر من ألف عارض من 50 دولة يعرضون أكثر من 500 ألف عنوان بأكثر من 30 لغة.

وستحتفي الجهات المجتمعية بالمواهب والمهارات والقدرات الاستثنائية التي تتفرد بها كافة شرائح مجتمع أبوظبي، إضافة إلى التعريف بعدد من الخدمات التي تصب في مصلحة تعزيز استقرار الأسرة، وتمكين أصحاب الهمم، ورعاية الأطفال وكبار المواطنين.

وستبرز المنصة الاجتماعية الموحدة التنوع الثقافي الذي تتميز به إمارة أبوظبي، عبر استعراض أبرز الإصدارات الثقافية والأدبية بلغات مختلفة. كما ستتضمن المنصة عدداً من الأنشطة التي سيقوم بها أصحاب الهمم، والذين سيقومون بإعطاء ورش عملٍ متنوعة.

وستشهد المنصة إطلاق عددٍ من المبادرات التي تقوم بها الجهات الاجتماعية في إمارة أبوظبي، كما سيكون لمحور التسامح حضوراً من خلال عدد من الأنشطة التي تعمل عليها الجهات.

وتؤكد المنصة الاجتماعية الموحدة، على الرؤية المشتركة للجهات الاجتماعية، حيث تولي الجهات أهمية كبرى لكافة الأحداث والفعاليات التي تسلّط الضوء على ما يتفرد به مجتمع إمارة أبوظبي باعتباره مجتمعٌ متسامح يعيش الجميع فيه بكل حب واحترام.