دائرة تنمية المجتمع تنظّم الأربعاء المقبل النسخة الثانية من ملتقى "مجتمعي" بالتعاون مع مجلس أبوظبي للشباب

دائرة تنمية المجتمع تنظّم الأربعاء المقبل النسخة الثانية من ملتقى "مجتمعي" بالتعاون مع مجلس أبوظبي للشباب

فبراير 23 2019
أبوظبي
تنظم دائرة تنمية المجتمع – أبوظبي، يوم الأربعاء المقبل، النسخة الثانية من ملتقى الجهات الاجتماعية "مجتمعي" والذي يتضمن جلسة عصف ذهني، للخروج بأفكار ومبادرات ومشاريع معنية بالتسامح، تنفذها الدائرة إلى إضافة الجهات التي تعمل ضمن قطاع تنمية المجتمع على مدار العام الجاري، على المستويين المؤسسي والمجتمعي.

وتأتي النسخة الثانية من الملتقى الذي سيقام في منارة السعديات، تحت شعار "التسامح المجتمعي" وذلك انطلاقاً من إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة – حفظه الله – العام 2019 "عام التسامح".

ويشارك في الملتقى: دائرة تنمية المجتمع، مؤسسة التنمية الأسريةـ، مجلس أبوظبي الرياضي، مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، دار زايد للثقافة الإسلامية، دار زايد للرعاية الأسرية، مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصّر، هيئة أبوظبي للإسكان، هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، وهيئة "معاً" للمساهمات الاجتماعية.

كما سيشهد الملتقى مشاركة أعضاء من مجلس أبوظبي للشباب، وذلك في خطوة تؤكد أهمية خلق بيئة تعزز دور الشباب في المحافل التي تشهدها إمارة أبوظبي. حيث سيشارك أعضاء المجلس من خلال إدارة الملتقى، وطرح أفكارهم حول التسامح وكيفية ربط المبادرات مع الخطط المستقبلية.

وستسعى الجهات من خلال الملتقى إلى تعزيز دورها اتجاه المجتمع من خلال تنفيذ مختلف المبادرات النوعية التي ترسخ مفهوم التسامح لمختلف فئات مجتمع إمارة أبوظبي.

ولضمان تنفيذ مخرجات الملتقى من أفكار ومبادرات، تم تشكيل فرق "سفراء التسامح" في كل جهة من الجهات المشاركة في الملتقى، حيث ستقوم الفرق بالعمل على تحقيق المخرجات والتنسيق المباشر فيما بينها، بما يسهم في تحقيق التكاملية بين المشاريع ووصولها إلى الأهداف المرجوة.

وكانت دائرة تنمية المجتمع قد نظمت النسخة الأولى من ملتقى "مجتمعي" في ديسمبر الماضي، تحت شعار "حياة كريمة لكافة أفراد المجتمع" وتم خلاله استعراض استراتيجية الدائرة ودورها المحوري نحو توفير سبل العيش الكريم لأفراد مجتمع أبوظبي.